Advertisement

يجب تغيير قواعد الهجرة عاجلا للاحتفاظ بالطلاب الأجانب في كندا

Advertisements

اخبار كندا – يدعو الباحثون في بنك RBC إلى إعادة تغيير قواعد الهجرة إلى كندا بشكل عاجل، لإبقاء الطلاب الدوليين الموهوبين في البلاد وسد النقص الرئيسي في العمالة.

من جانبه، قال الباحث الرئيسي بن ريتشاردسون ويد الله حسين في بحث جديد لـ RBC Thought Leadership إن الطريق من أن تصبح طالبا دوليا إلى مقيم دائم في كندا ليس سهلا.

وأوضح المؤلفان: “بمجرد الانتهاء من الدراسة، يجد الآلاف من الطلاب الدوليين أنفسهم ضائعين في متاهة الحصول على الإقامة الدائمة”.

وقد تؤدي المهمة الشاقة في النظام المعقد إلى إبعاد العمال المؤهلين الذين تشتد الحاجة إليهم، وفقا للبحث.

ويجادل ريتشاردسون وحسين بأن النقص في العاملين في مجال الرعاية الصحية على وجه الخصوص، هو دعوة للاستيقاظ لكندا للاحتفاظ بالطلاب الدوليين.

كما قالا إن إحدى المشكلات هي أن حاملي تصاريح الدراسة يقتصرون على 20 ساعة فقط من العمل خارج الحرم الجامعي في الأسبوع، لحماية نظام الهجرة من الانتهاكات المحتملة.

Advertisements

وبالنظر إلى أسواق العمل الضيقة، يجادل الباحثون بأنه يجب أن يحصل الطلاب الدوليون على المزيد من الخبرة العملية الكندية في مجال دراستهم.

ويقولان إن الافتقار إلى الخبرة في العمل يمثل عائقا رئيسيا أمام الطلاب في العثور على وظيفة بعد التخرج، مما يضعهم أيضا في وضع غير موات عندما يتعلق الأمر بالحصول على إقامة دائمة.

كما يقترحان على الحكومة تقديم التوجيه بشأن برامج العمل والدراسة المستهدفة التي تتماشى بشكل وثيق مع المهارات التي تحتاجها حكومات المقاطعات وأصحاب العمل.

اقرأ أيضا:

Advertisements
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.