Advertisement

مطار مونتريال ثاني أسوأ مطار في العالم من حيث تأخر الرحلات هذا الصيف

Advertisements

نشرت شبكة CNN قائمة بالمطارات الدولية التي شهدت أسوأ تأخيرات في عام 2022، واحتلت مونتريال وتورنتو المراكز الأولى، فيما جاء مطار فانكوفر الدولي في المرتبة العاشرة مع تأخر أكثر من ثلث الرحلات الجوية.

تم تأجيل حوالي 51.9 بالمئة من الرحلات الجوية من مطار Toronto Pearson هذا الصيف، بينما جاء مطار Montreal-Trudeau في المرتبة الثانية بفارق ضئيل بنسبة 47.8 بالمئة من الرحلات الجوية المتأخرة.

والمرتبة الثالثة في قائمة شبكة CNN، كانت لمطار فرانكفورت حيث كانت نسبة التأخير (44.5 بالمئة)، ثم مطار لشبونة (43 بالمئة) ومطار جاتويك بلندن (42 بالمئة)، يليها مطار شارل ديغول في باريس (41.6 بالمئة)، ومطار ميونيخ (40.1 بالمئة)، ومطار مانشستر (39 بالمئة)، ثم مطار أثينا (38.5 بالمئة) ومطار فانكوفر (37.8 بالمئة).

شهدت المطارات الدولية التي استقبلت الكثير من الرحلات ذات المقاطع، أسوأ حالات التأخير من أواخر مايو حتى أوائل سبتمبر.

تم إلغاء الرحلات الجوية هذا الصيف في الغالب في الصين، فمنذ ظهور الوباء، أعاقت لوائح كوفيد 19 الصارمة السفر من وإلى البلاد.

كان الوباء قاسيا على مطار Montreal-Trudeau كذلك، حيث يُظهر متعقب بيانات المطار FlightAware أن المطار الدولي لا يزال يسعى للوصول إلى مستويات ما قبل الوباء.

Advertisements

بالنسبة لأولئك الذين يتطلعون إلى السفر في الأشهر المقبلة، فإنه وفي موسم الخريف عادة ما تكون الظروف مثالية بالنسبة لشركات الطيران نظرا لأن التأخيرات والإلغاءات المتعلقة بالطقس تكون بالحدود الدنيا.

تتطلع معظم شركات النقل الدولية أيضا إلى تدريب الموظفين لمواجهة التأخيرات المستقبلية.

شاركت الجمارك الأمريكية في التدريبات الأسبوع الماضي بهدف تخفيف ازدحام المطارات في مونتريال وتورنتو.

نأمل أن يعني ذلك سماء أكثر سلاسة في المستقبل!

Advertisements
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.