Advertisement

ترودو وفورد يعلقان على مقتل ضابط شرطة تورنتو في إطلاق نار غير مبرر

Advertisements

اخبار كندا – قُتل أحد ضباط شرطة تورنتو، أندرو هونغ، في إطلاق نار غير مبرر يوم الاثنين.

وذكر رئيس الشرطة، جيمس رامير، أن هونغ، وهو أب لطفلين، كان في ميسيساجا يشارك في تدريب مشترك عندما أطلق عليه الرصاص من مسافة قريبة، ومات في مكان الحادث.

وقال قائد شرطة بيل، نيشان دوراياباه، إن الضابط البالغ من العمر 48 عاما كان يتناول الغداء من تيم هورتنز بالقرب من طريق Argentina Road وWinston Churchill Boulevard في حوالي الساعة 2:15 مساء في 12 سبتمبر عندما وقع حادث إطلاق النار الذي أدى إلى مقتله بعد 22 عاما في الخدمة.

من جهته، قدم عمدة تورنتو، جون توري، تعازيه شخصيا لزملائه الضباط لإظهار الدعم خلال هذا الوقت المأساوي.

ونُكست الأعلام مع تعتيم علامة تورنتو (Toronto sign) لتكريم ذكرى هونغ.

كما بدأت التعازي لأصدقاء الضابط وعائلته تتدفق من القادة في جميع أنحاء البلاد ليلة الاثنين، حيث أصدر رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو بيانه الخاص بشأن إطلاق النار المميت.

وقال ترودو: “أفكاري وأفكار الكثيرين الآخرين مع كل أولئك الذين يعرفون ضابط الشرطة الذي قُتل أثناء أداء واجبه في ميسيساجا اليوم.. نحن نفكر أيضا في أولئك الذين أصيبوا في إطلاق النار.. نتمنى لكم الشفاء التام”.

وندد رئيس حكومة أونتاريو، دوج فورد، بالحادث المأساوي، ووصف الضابط بأنه “بطل”.

تجدر الإشارة إلى أن المشتبه في إطلاق النار على الضابط متهم أيضا بقتل أحد المارة الأبرياء في ميلتون (Milton) وإصابة ثلاثة آخرين من سكان منطقة تورنتو الكبرى.

ثم فر المتهم إلى مدينة هاميلتون (Hamilton)، حيث أعلن فيما بعد عن وفاته.

اقرأ أيضا:

Advertisements
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.