Advertisement

اصطدام حافلة سياحية بمنزل رئيس وزراء كندا بعد ساعات من القبض على سائق صدم بوابات البرلمان الكندي

Advertisements

اخبار كندا – لم ترد أنباء عن إصابة أي شخص بعد أن اصطدمت حافلة سياحية ببوابة خارج 24 Sussex Dr في أوتاوا “المقر الرسمي غير المأهول لرئيس الوزراء الكندي”.

واصطدمت حافلة Amphibus بالبوابة بعد الساعة التاسعة من صباح الأربعاء مباشرة.

من جهتهم، أكد مسعفو أوتاوا إنه لم يصب أحد في الحادث.

كما ذكر متحدث باسم الشرطة أنه لم يُقبض على أي شخص ولم توجه اتهامات في هذا الوقت.

تجدر الإشارة إلى أن حافلات Amphibus تسير على طول Sussex Drive، وتتوقف عند معالم المدينة بما في ذلك مقر إقامة رئيس الوزراء، وفقا لوكالة Lady Dive Tours.

بدوره، أوضح مسؤول الوكالة، إيتيان كاميرون لسي تي في، أنه لم يكن هناك ركاب على متن الحافلة وقت وقوع الحادث والسائق بخير.

كما أكد أنهم يجرون فحص للحافلات كل يوم قبل إطلاق أي جولات.

Advertisements

وفي حين أن المنزل الواقع في 24 Sussex Dr، يعد المقر الرسمي لرئيس الوزراء في كندا، فإن جاستن ترودو رئيس الوزراء الحالي لا يعيش فيه لأن المنزل بحاجة ماسة إلى التجديدات.

وفي حادث منفصل، قالت شرطة أوتاوا أيضا إن هناك شخصا محتجزا، بعد أن صدم سائق بوابات البرلمان الكندي في Parliament Hill قبل ساعات من الحادث الذي وقع في Sussex Drive.

وكان الضرر الذي لحق بالبوابة ضئيلا، وقُبض على السائق دون وقوع حوادث في حوالي الساعة 3:30 من صباح يوم الأربعاء.

وتقول الشرطة إن الحادثين يعتبران منفصلين.

اقرأ أيضا: 

Advertisements
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.